اتهام حاضنة في السبعين من العمر بتعذيب اطفال في روضة في اشكلون

الحاضنة ،مواطنة من المدينة، متهمة بالاعتداء على الاطفال في روضة في المدينة. التحقيق بدأ بعد شكوى قدمها أحد الاهالي ومشاهدة مقاطع فيديو تثبت شكوكه
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
صورة توضيحية shutterstock

قُدمت اليوم لائحة اتهام ضد حاضنة في السبعين من العمر ،من مدينة اشكلون، لاتهامها بتعذيب اطفال في روضة اطفال في المدينة وبدأ التحقيق بعد ان شك اثنين من أولياء الامور بأن طفلهم يتعرض للتعذيب ومن مشاهدة مقاطع الفيديو تبين ان الحاضنة المخضرمة تعتدي عليه وتعذبه.

بعد تقديم الأهل شكوى للشرطة صادر محققو الشرطة كاميرات مراقبة الروضة وعلى مدار ايام شاهدوا ما يدور فيها مما ساعدهم على كشف التجاوزات والمخالفات بحق الاطفال من قبل احد الحاضنات التي تم توقيفها للتحقيق، وفي احد مقاطع الفيديو شوهدت الحاضنة وهي ترفع طفل من فراشه عالياً ثم تلقيه على فراش آخر وتبدأ بهزه وضربه على رأسه ومؤخرته وفي مقطع اخر شوهدت الحاضنة ترفع طفلاً كان نائما وتلقي به أرضاً من مسافة بعيدة، وتبينت نفس التصرفات مع عدد اخر من الاطفال.

بعد مشاهدة مقاطع الفيديو توجه محققو الشرطة إلى أولياء أمور الاطفال وقاموا بأخذ شهاداتهم واعترفت الحاضنة ان ما قامت به كان خطأً لكنها ادعت ان الاطفال لا يفهمون الكلام وان الاطفال في مقاطع الفيديو كانوا بحاجة الى عناية خاصة لاسيما وان سلوكهم يضر بمجموعة اطفال الروضة وبها شخصياً.

وفي حادثة اخرى نُشر يوم امس ان أهل الحاضنة كرميل معودا والتي اتهمت بتعذيب اطفال في الروضة قدموا دعوى قضائية بتهمة القذف والتشهير ضد أولياء امور اطفال كانوا يدرسون في حضانة ابنتهم كرميل ويطالب أهل الحاضنة بأن يدفع اوليا الامور مبلغ 244 الف شيكل بسبب تشهيرهم بابنتهم كرميل ويوجه اصحاب الدعوى سهامهم تحديداً ضد نيكول دانييل وهي أم لطفلين في حضانة معودا والتي تدير صفحة على الفيس بوك تهتم بالملف. يشار الى ان دانييل رفعت دعوى قضائية على معودا بقيمة 2.5 مليون شيكل لتعذيبها لأطفالها وانها قدمت الدعوة بعد ادانة معودا جنائياً.

“دعوى قضائية للترهيب”، المحاميان كيرن براك ومارك ليزروفيتش

واعتبر محامو دانييل المحامي كيرن براك ومارك ليزروفيتش اللذان يمثلان نيكول دانييل ان الدعوى التي تقدم بها والد ووالدة الحاضنة معودا ما هي الا دعوة تهدف الى ترهيب موكلتهم، “على ما يبدوا ان اسرة معودا اختارت سياسة الهجوم كأفضل وسيلة للدفاع” مشيراً إلى ان الاطفال الضحايا لازالوا في حالة نفسية سيئة وأن اهلهم يعانون بسبب وضع اطفالهم. “على كل إنسان يتبع العنف بحق الاطفال ان يعرف انه سيدفع الثمن ومن جيبه الخاص”.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility