الاشتباه بمواطن من رمات جان بالتحايل على عشرات المسنين

الشرطة تشتبه بالرجل بأنه اعتاد الانتظار عند اجهزة الصراف الآلي وعرض المساعدة على المسنين في سحب الأموال ثم سرقة المال او بطاقة الائتمان منهم
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
صراف آلي

القت الشرطة القبض على رجل من رمات جان ،56 عام، للاشتباه به بالتحايل على عشرات المسنين في مختلف انحاء البلاد وسرقة المال النقدي منهم بينما كانوا يستخدمون الصراف الالي. وتشتبه الشرطة ان الرجل وخلال الفترة الاخيرة، اعتاد على الانتظار عند الصراف الالي بهدف التحايل والنصب على مسنين ارادوا استخدام الصراف الالي.

الشرطة تشتبه بمحاولة ابتزاز موظف في بلدية القدس: “سننشر صوراً لك مع قاصر”

وفتحت الشرطة تحقيقاً منذ عدة اشهر بعد ان تلقت شكوى لدى شرطة بيتح تكفا مفادها ان هناك عمليات تحايل على مسنين ومسنات عند استخدامهم للصراف الآلي. ويستدل من التحقيق ان المشتبه به قام بعرض المساعدة على العشرات من الحالات للمسنين الذين وصلوا الى الصراف الالي ثم قام بسرقة الاموال او بطاقة الائتمان وفي بعض الحالات كان يقوم بسحب اموال اضافية من خلال استخدامه الرقم السري للبطاقة.

ومن شهادات الضحايا اتضح ان الرجل اعتاد على ارتداء قبعة وفي بعض الاحيان استخدم الباروكة، وخلال مداهمة شقة الرجل في مدينة رمات جان عثرت الشرطة على الباروكة وعلى مبالغ مالية وصلت الى عشرات آلاف الشواكل. وتطلب الشرطة من محكمة الصلح في بيتح تكفا تمديد اعتقال المشتبه به.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility