الاهل ضد ابنتهم: “أعيدي لنا المال الذي أعطيناكِ إياه لشراء شقة”

محكمة شؤون الاسرة تقبل دعوى الأهل وتقرر ان على الابنة اعادة المبلغ بعد ان اثبت انه اعطي لابنتهم كقرض وليس كهدية
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

قَبلت قاضية محكمة شؤون الاسرة في تل ابيب، القاضية عنات هلر – كريش، الدعوى التي تقدم بها رجل وزوجته ضد ابنتهم وزوجها السابق والتي طالبوا فيها بإعادة مبلغ مالي بقيمة 600 الف شيكل اعطوهما اياه لشراء شقة، وقررت القاضية ان هذا المبلغ اعطي كقرض وليس كهدية.

وجاء في الدعوى التي تقدم بها الاهل انهم مسنون وليسا في حالة صحية جيدة وان لديهم ابناء آخرين وانهم لم يفكروا بإعطاء هذا المال كهدية ولكن كقرض وان ابنتهم وزوجها كانوا يعرفون ان هذا المبلغ هو عبارة عن كل مدخراتهم وتوفيرهم الذي كان من المفترض ان يعتاشا به ما تبقى من حياتهم.

 

على خلفية سلوك الأهل: المحكمة تعلن ان فتى 15 عام “قاصر بحاجة إلى المساعدة”

واتفق الاهل مع ابنتهم وزوجها على ان هذا المال سيعاد لهم بواسطة دفع ايجار شهري لمدة 10 سنوات وبالفعل حصلوا في بداية الامر على ايجار الشقة حتى لحظة إنها عقد المستأجرين ودخول صهرهم للعيش في الشقة حيث بدأ الصهر يتنصل من الاتفاق ويرفض اعادة القرض، وفي مرحلة معينة طلب الصهر فك الشراكة في حقوق الملكية بالشقة.

يشار الى ان الابنة انضمت الى الرواية التي قدمها اهلها بينما يصر الصهر السابق أن الاموال اعطيت كهدية وانه لم يتفق أبداً بأنها ستُعاد لهم وأنه لا يوجد أي اتفاق شفهي او مكتوب بوجوب اعادة هذا المال وان ثمن الشقة دفع اغلبه من قبل الصهر.

وحول تحويل شيكات الايجار لصالح الام ،حماته، قال الصهر السابق أن هذا يعود لكونه عاش مع زوجته لفترات طويلة خارج البلاد وان الدعوى ما هي الا مؤامرة بين الاهل وابنتهم ضده وذلك في اطار اجراءات الطلاق بينه وبين ابنتهم.

القاضية هلر – كريش افادت في قرارها انه وبعد فحص الادلة تبين لها ان مقدمي الدعوى اثبتوا ان الحديث يدور عن قرض وانه حتى ان كانت الشقة معدة لسكن الصهر وزوجته فإن هذا لا يلغي حقيقة ان المبلغ اعطي كقرض وانه كون الصهر وزوجته عاشا في الخارج وحصل الاهل على شيكات ايجار الشقة فهذا أيضاً يدل على ان ايرادات الايجار كانت مخصصة لسداد القرض.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility