ماذا ارسل المدعى عليه لزوجة شاهد النيابة

دعوى تشهير غريبة قُدمت الى المحكمة يدعي فيها موظف أن مشغله يرسل رسائل لزوجته ويدعي فيها أن زوجها يخونها، وذلك بسبب دعوى قضائية بينهما
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
الصورة توضيحية envato

قُدمت إلى محكمة الصلح في ريشون لتسيون دعوى قذف وتشهير بقيمة 100 ألف شيكل من قبل موظف ضد مشغله السابق وذلك بعد أن قام المشغل بإرسال رسائل لزوجة الموظف يدعي فيها أن زوجها يخونها مع احدى موظفات الشركة وهي شركة مختصة بالعمالة الاجنبية.

صاحب محل يقاضي منافسه: “يشهر بي أمام الزبائن”

ويُستدل من الدعوى أن الموظف كان من المفترض أن يكون شاهد من قبل النيابة في دعوى رفعتها عاملة أجنبية تعمل في الشركة على صاحب الشركة حيث قدم الموظف شهادة يؤكد فيها أن المشغل لم يحترم حقوق العاملة الأجنبية.

وأشار الموظف أن مشغله وفي اطار محاولاته لمنعه من تقديم شهادته قام بإرسال رسالة كاذبة إلى زوجة الموظف مفادها ان الزوج لديه عشيقة وأنه يخونها مع هذه العشيقة وهي عاملة أجنبية من فيتنام وان الزوج رجل سافل وانه سيقوم بنشر علاقة الغرام بينه وبين العاملة الفيتنامية، حيث وقع المشغل الرسالة بـ “يهودي يهمه الامر”.

وارفق مرسل الرسالة شهادة الزوج لصالح العاملة الاجنبية ضد الشركة كدليل على العلاقة بينهما اذ يقول الموظف في دعوته أن المشغل فقط لديه امكانية الوصول للوثائق المتعلقة بالدعوى القضائية التي رفعتها العاملة الفيتنامية ضد الشركة.

واشار الموظف أنه “واضح وضوح الشمس أن مشغله هو من يقف خلف الرسالة وأن ما قام به يعتبر عملاً جنائيا ويحتوي على القذف والتشهير لاسيما وأن الرسالة وصلت إلى زوجته وإلى معارف آخرين ما يعتبر تشهيراً به “.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility