رفض التماس يطلب الغاء مناقصة لإقامة القطار الخفيف في منطقة تل أبيب

شركة اوربانيكس الارتي ادعت انه يجب إلغاء فوز الشركات بإنشاء الخط الاخضر والخط البنفسجي في منطقة تل ابيب بسبب خلل في المناقصة
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
عربة قطار في روتشيلد. تصوير موقع شركة "نتيع"

رفضت قاضية المحكمة اللوائية في تل ابيب ،القاضية تسيلا تسفات، الالتماس الاداري الذي تقدمت به شركة اوربانيكس الارتي م.ض والذي طلبت فيه إلغاء نتائج المناقصة لإنشاء الخط الاخضر والخط البنفسجي في شبكة القطارات الخفيفة في منطقة تل ابيب وذلك بدعوى أنه وقعت أخطاء في المناقصة.

واعتبرت القاضية تسفات أن مقدمة الدعوى لم تعترض على نتائج المناقصة في وقتها لكنها صمتت لأشهر طويلة بالإضافة إلى أنها قدمت عطائها ووافقت على شروط المناقصة، وبررت القاضية رفضها للالتماس بأنه جاء بعد فترة زمنية طويلة من موعد المناقصة وأمرت مقدمة الالتماس بدفع رسوم المحاكمة بقيمة  120 ألف شيكل.

نهائياً: الهستدروت لا تمثل عمال صوداستريم

يشار إلى ان المناقصة لإنشاء خطوط القطار الخفيف في وسط البلاد تتعلق بأحد أكبر وأضخم مشاريع البنى التحتية والمواصلات العامة التي شهدتها البلاد، وفي الملف المذكور يتعلق الأمر بإنشاء خطي قطار خفيف الخط البنفسجي والخط الأخضر بالإضافة إلى صيانتهما وإدارتهما لمدة 20 عاماً وتعتبر المناقصة ذات أبعاد وطنية وقيمتها الإجمالية تصل إلى مليارات الشواكل.

الخط الاخضر سيشمل 62 محطة من بينها 4 محطات تحت الأرض وطول الخط يبلغ 39 كيلومتر وهو يربط بين الجزء الشمالي لمنطقة وسط البلاد والجزء الجنوبي مروراً بـ هرتسيليا، تل ابيب، خولون وريشون لتسيون، أما الخط البنفسجي سيربط بين شرق منطقة وسط البلاد وغربها وسيبلغ طوله 29 كيلومتر ويشمل 43 محطة جميعها فوق الأرض. وسيمر الخط في المدن التالية : يهود، اور يهودا، جيفعات شموئيل، كريات أونو، رامات جان وتل أبيب وفي كل واحد من الخطين متوقع أن يسافر سنويا ما بين 60 إلى 70 مليون راكب.

ومن أجل المشاركة في المناقصة اُنشِأت عدة شركات من بينها شركات اسرائيلية وصينية وفرنسية وإسبانية وفي المرحلة الأولى تم اختبار هذه الشركات وقدراتها المالية، القاضية تسيلا تسفات رفضت الالتماس بدعوى أنها تقدمت ثمانية أشهر بعد تحديد معايير المناقصة والتي تطرقت إلى امكانية دمج الشركات، واعتبرت القاضية انه في حال رأت الشركة أنه يوجد خلل في أيٍ من معايير المناقصة وبنودها كان عليها عدم الانتظار وطرح موقفها وليس أن تقوم بتقديم التماس بعد ثمانية أشهر من موعد نشر بنود وشروط المناقصة.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility