طلب لإقرار دعوى قضائية تمثيلية: شركة غاز “ياجيل” قامت بجباية مبالغ أعلى من قيمة الفاتورة

زبائن شركة غاز “ياجيل” يقولون أن الشركة كانت ترسل الفواتير بناء على تقديراتها لاستهلاك الزبائن وليس بناء على قراءة العداد وأنها قامت بجباية مبلغ 14.5 مليون شيكل أكثر مما كان يجب أن يدفع مقدمو الدعوى
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
أنابيب غاز. تصوير: فلاش 90

قُدِمَ إلى المحكمة اللوائية في لواء المركز طلب إقرار دعوى تمثيلية من قبل زبائن شركة الغاز “ياجيل” والذين يدعون أن الشركة قامت بجباية مبالغ أكبر من زبائنها لاسيما وأن فواتيرها استندت إلى تقديراتها بشأن استهلاك الزبائن وليس إلى قراءة العدادات.

وقال اثنان من مقدمي الدعوى أنهما قاما بدفع مبلغ 418 شيكل إضافية على الفواتير ما يشير إلى أن الضرر الذي لحق بزبائن الشركة يصل إلى 14.5 مليون شيكل.

غرامة مالية لشبكة رامي ليفي بسبب استخدام غير قانوني لقاعدة بيانات خاصة

هل الخضروات من انتاج البلاد التي تبيعها شبكة شوفرسال هي خضروات تركية؟

وتم تأسيس شركة الغاز ياجيل قبل 20 عام وهي تقدم خدمات غاز بمختلف أنحاء البلاد وتعتبر واحدة من شركات الغاز الخمسة الكبرى في البلاد. مقدمو الدعوى يسكنون في عمارة تزودها الشركة بخدمات الغاز ويتم الدفع عبر فاتورة تُرسل إليهم مرة كل شهرين. وجاء في الدعوى أن أحد مقدميها انتبه إلى مبالغ أكبر من العادة وعند اتصاله بمندوب الشركة اصر المندوبون أن يقوم الزبون بتصوير العداد قبل أن يقوموا بإعادة الفارق المالي له.

وقال الزبون في حديثه مع مندوبي الشركة أنها ملزمة بتحديد مبلغ الفاتورة بناء على قراءة العداد وأنه لا يفترض أن يكون هو من يرسل لهم صورة العداد. وبعد شهرين اتضح أن قراءة عداد الغاز لاتصل إلى التقدير المبالغ به والذي أرسلته الشركة، وتبين أنه خلال العام المنصرم تم إرسال نصف الفواتير بناء على تقديرات الشركة وليس بناءً على قراءة العداد.

وأشار مقدمو الدعوى أنه في حالتين على الأقل تبين أن الفاتورة أكبر من العداد وأن المستهلكين لم يستهلكوا كمية الغاز التي وردت في الفاتورة.

وجاء في الدعوى أن زبائن الشركة وثِقِوا فيها وأنها ستقوم بجباية مبلغ الاستهلاك الحقيقي، وأن الشركة لن تقوم بالتحايل وإرسال فواتير مُبَاَلغ بها بناء على تقديراتها ويطالبون بأن تعيد الشركة المبالغ الزائدة والتي بحسب مقدمي الدعوى وصلت إلى عشرات الأضعاف مما كان عليهم أن يدفعوه فعليا مقارنة باستهلاكهم.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility