نَشرت تفاصيل ابنها القاصر في الإعلام- المحكمة تأمر بإزالتها

والد الطفل وهو مخرج سينمائي اِدعى أنه في اللقاءات الصحفية التي أجرتها طليقته تم عرضه على أنه رجل عنيف وأنه يهددها بالقتل، وقامت بنشر تفاصيل متعلقة بابنهم. المحكمة تدخلت وامرت بإزالة تفاصيل الابن
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
توضيحية envato

قبلت قاضية محكمة شؤون الاسرة في تل ابيب ،القاضية ميرا دهان، طلب والد بمنع نشر تفاصيل وبيانات ابنه التي نُشِرَتَ في لقاءات صحفية أجرتها طليقته في إطار نزاع بينها وبين طليقها، وطلب من المحكمة بأن تأمر بإزالة كل التفاصيل الشخصية المتعلقة بابنه، واعتبرت القاضية “أن المحكمة لا يمكن لها أن تبقى غير مبالية تجاه الأخبار التي نشرت في الشبكة والتي تتعلق بالقاصر، لاسيما وأن اسمه واضح في هذه التقارير الصحفية”.

شروط استصدار قرار تبني أطفال

وقدم الأب قبل شهر أمراً احترازياً للمحكمة لافتاً إلى أن والدة الطفل –طليقته- توجهت إلى الاعلام ونشرت تفاصيل متعلقة بابنهم القاصر ومتعلقة بطليقها. وطالب الأب باستصدار أمراً يَحَظِرَ على الأم أن تنشر تفاصيل تكشف بشكل مباشر أو غير مباشر بيانات الابن القاصر لاسيما وأن الاجراءات القضائية بين الزوج وزوجته تتم خلف أبواب مغلقة.

ولفت الأب إلى مقال نشرته الأم وهو عبارة عن شهادتها لما يحدث بينها وبين زوجها المخرج السينمائي حيث قدمت زوجها السابق على أنه رجل عنيف يقوم بضربها وضرب ابنها وينكل بهما. ملمحتاً إلى أن الزوج يمكن أن يرتكب جريمة قتل بحقها وبحق ابنها.

ولفت الأب إلى أن المقال حظي على 1500 إعجاب و164 مشاركة وأن الأم نشرت تفاصيل المحكمة بما في ذلك اسم الابن القاصر ورقم بطاقة هويته كما وأنها أرسلت المقال لأولياء أمور أطفال الروضة التي يدرس بها ابنهما.

واعتبرت القاضية دهان أن الضرر لحق بالطفل لاسيما وأن عملية النشر تمت بالفعل وأنه لا جدوى من الالتماس الذي قدمه الأب، لكنها اشارت إلى أن المحكمة لا يمكن أن تبقى غير مبالية بشأن الضرر الذي لحق بالطفل جراء نشر تفاصيله، لاسيما وأن الطفل وقع ضحية معركة قضائية بين الزوجين وأن النشر يمس به في الوقت الحاضر والمستقبل خاصة وأنه في سن السادسة فقط. واشارت القاضية إلى أن ما قامت به الأم وخاصة إرسال المقال إلى أولياء أمور زملاء ابنها في الروضة من شأنه أن يتسبب بأضرار للطفل لذلك يجب إزالة كل ما تم نشره خلال 12 ساعة.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility