إتهام نائب رئيس بلدية القدس السابق بتلقي رشوة

تقديم لائحة إتهام ضد مئير تُرجمان بتهم مخالفات الفساد وتلقي رشوة متعلقة بمشاريع بناء في المدينة
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
نائب رئيس بلدية القدس سابقا مئير تُرجمان. تصوير: فلاش 90

قُدمت إلى المحكمة اللوائية في القدس لائحة إتهام ضد مئير تُرجمان نائب رئيس بلدية القدس سابقاً. وتوجه إلى تُرجمان تهمة تلقيه رشوة بقيمة 350 ألف شيكل بالإضافة إلى مخالفة خيانة الأمانة والسرقة من قبل مسؤول بقيمة 60 ألف شيكل بالإضافة إلى مخالفات ضريبية أُخرى.

إلى جانب تُرجمان تم توجيه لوائح إتهام ضد رجال الأعمال موشي هابا ودافيد بوزاجلو ولوران ليفي المتهمون بإعطاء الرشوة، وكذلك ضد دافيد كلاينر موظف في شركة هابا وتوجه له تهم الغش وخيانة الأمانة سوياً مع تُرجمان وأيضاً ضد يتسحاق تُرجمان اليد اليمنى ونجل مئير تُرجمان والمتهم أيضاً بالحصول مع والده على الرشوة.

ويستدل من لائحة الاتهام أنه في العام 2013 سعى موشي هابا لشراء مبنى فرع البريد المركزي في القدس والذي صنف كمحمية معمارية في المقابل قدم هابا كفالة مالية لمئير تُرجمان لكي يحصل الأخير على قرض بقيمة 200 ألف شيكل. ومقابل الكفالة التي قدمها له هابا سعى تُرجمان لحماية مصالح هابا في مشروع فندق كورش الذي كان يجب أن يتم بنائه في مبنى فرع البريد المركزي، فمارس تُرجمان ضغوطات مكثفة على دوائر البلدية من بينها دائرة المباني المحمية لهابا من أجل بناء الفندق في مبنى البريد.

كما وسعى تُرجمان لإحباط وافشال إجراءات قانونية أرادت البلدية اتخاذها ضد هابا بسبب الأعمال الغير قانونية التي وقعت خلال بناء الفندق.

وجاء في لائحة الاتهام أن تُرجمان سعى لحماية مصالح دافيد كلاينر وهو مدير مشروع بناء الفندق متجاهلاً أنه كانت تربطه علاقة صداقة طويلة ما كان يستوجب عليه الامتناع عن هذا الملف بسبب تضارب المصالح نتيجة المعرفة السابقة بينهما.

وتقول لائحة الاتهام أن هابا حاول إخفاء الأدلة عن علاقته مع تُرجمان واعطاء الرشوة له وذلك بعد أن نُشِرَ في وسائل الإعلام المختلفة وكذلك في أروقة البلدية تقارير عن العلاقات بينه وبين تُرجمان.

وتقول لائحة الاتهام أنه بين الاعوام 2016 و 2018 تمت علاقة مبادلة فاسدة بين مئير تُرجمان وبين رجل الأعمال والمقاول دافيد بوزاجلو، بموجب هذه العلاقة قام بوزاجلو بتشغيل يتسحاق تُرجمان نجل مئير ودفع له راتباً شهرياً وتم تحويل الرواتب إلى الحساب البنكي لزوجة يتسحاق تُرجمان بينما فعلياً لم يكن الأخير يعمل في شركة بوزاجلو وكانت الرواتب تدفع له لكي يقوم هو ووالده بحماية مصالح بوزاجلو في بلدية القدس.

وفي البند الثالث من لائحة الاتهام  وُجِهت إلى مئير تُرجمان التهمة بتلقي رشوة من رجل الاعمال لوران ليفي الذي اقام بعض المصالح التجارية في وسط المدينة وخلال إقامته لهذه المصالح ارتكب مخالفات بناء في دوار الموسيقى وهو منطقة عامة وسط المدينة ما دفع البلدية إلى اتخاذ اجراءات قانونية بحقه، فقام ليفي بتقديم رشوة لِتُرجمان على شكل قسائم شرائية بقيمة 91 ألف شيكل، لكي يمنع تُرجمان الإجراءات الجنائية والقانونية التي اتخذتها بلدية القدس بحق ليفي بسبب تجاوزات البناء.

وفي البند الرابع من لائحة الاتهام وجهت لمئير تُرجمان تهمة السرقة إذ تقول النيابة أن تورجمان سرق مبلغ 64 ألف شيكل من صندوق الكنيس الذي كان يصلي به والذي كان يعمل به أيضاً كأمين الصندوق، كما ويُتهم تُرجمان أنه اخفى الأموال التي تلقاها من المقاولين ورجال الأعمال وكذلك من صندوق الكنيس ما يعتبر تجاوزاً لقانون الضرائب.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility