موسيقيان يحتالان ويضللان مستثمرين في سوق المال

المحكمة تفرض عقوبة الأشغال العامة على زوجين من حيفا أُدِينا بأنهما تعهدا لمستثمرين باستثمار أموالهم في آلات موسيقية قديمة (عتيقة، كلاسيكية) بينما فعلياً قاما بإدخال الأموال إلى جيوبهم الخاصة
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
توضيحية envato

حكمت قاضية محكمة الصلح في حيفا ،القاضية اوريت كنتور، بالأشغال العامة على زوجين وهما موسيقيان من سكان مدينة حيفا بعد إدانتهما بالغش والتحايل والسرقة من مستثمرين في سوق المال وإدخال ملايين الشواكل إلى جيوبهم، وحكمت القاضية على الزوجة بالأشغال العامة لمدة 9 أشهر وعلى زوجها بالأشغال العامة لمدة 6 أشهر وسيدفع الاثنان غرامة مالية بقيمة 25 ألف شيكل.

واعتبرت القاضية في نطقها بالحكم أن “الاثنين استغلا مكانتهما كموسيقيان مرموقان واستغلا الثقة التي وضعها بهما المستثمرون والحقوا بهم أضراراً مالية كبيرة”.

وجاء في لائحة الاتهام أن الزوجان خططا للحصول على الأموال من خلال عرض أنفسهم على مستثمرين على أنهم يعملون في تجارة الآلات الموسيقية العتيقة وخاصة آلة الكمان. وجاء في اللائحة أن الاثنين لم يعتزما فعليا شراء هذه الآلات وإنما دخال الأموال إلى جيوبهم الخاصة، ومن اجل تجنيد المستثمرين وتضليلهم والتحايل عليهم اعتاد المتهمان -بهدف اظهار ثرائهم وغناهم- أن يستضيفا المستثمرين في بيتهم وينظما عرضاً موسيقياً لهم وحصل أنه خلال العرض واستضافة المستثمرين قام عدد من المستثمرين بدفع مبالغ الاستثمار بينما قام الزوجان بإعطائهم مقابل ذلك شيكات مؤجلة أضيف لها الأرباح المتفق عليها.

وجاء في لائحة الاتهام أن الزوجان لم يعتزما إعادة الأموال أو الأرباح للمستثمرين وقاموا باستخدام الأموال التي حصلا عليها من المستثمرين لأغراضهم الشخصية. وأشارت النيابة أنه من بين الأشخاص الذين احتال عليهم الزوجان أصدقاء وأقارب لهم أحدهم هو الأخ الغير شقيق للزوجة، كما وشددت النيابة على تكرار الجرائم ومنهجيتها وامتدادها على فترة طويلة، وأشارت النيابة أن قرار الاحتيال لم يكن عفوياً وإنما مدروسا ومنهجياً من خلال استغلال ثقة الناس، وأن عملية الاحتيال تمت بعد تخطيط مسبق ومدروس من قبل المتهمان.

من جهتها اعتبرت القاضية أن عملية الاحتيال تمت بينما كانت الزوجة هي العنصر الأساسي فيها وهي التي خططت وكانت مسؤولة عن الجانب المادي بينما كان الزوج هو الواجهة الموسيقية لعملية الاحتيال وحكمت عليهم القاضية بالكسب الغير مشروع بالتحايل والسرقة بالإضافة إلى مخالفات ضريبية.

ولفتت القاضية أنه كان أمام المتهمين فرص عديدة للكف عن أفعالهم لكنهم امتنعوا عن ذلك بل بالعكس وسعوا نشاطهم حتى وصل الأمر إلى تنظيم مهرجان في حيفا، وأشارت القاضية أن الزوج كان ينفذ خطط زوجته وأنه تصرف بموجب تعليماتها لذلك يجب الفصل بينهما.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility