الحاضنة تعترف بضلوعها باعتداء على طفل- المحكمة تلغي إدانتها

الحكم على أورنا اكبلي، حاضنة في روضة الأطفال “متوك” في جفعاتايم بالعمل 180 ساعة لخدمة الجمهور بعد أن ألغت المحكمة إدانتها لكونها هي من كشفت العنف ضد الأطفال في الروضة
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
توضيحية

ألغت قاضية محكمة الصلح في تل أبيب ،القاضية نوعا تافور، إدانة أورنا اكبلي -الحاضنة في روضة الأطفال “متوك” في جفعاتايم، وذلك بعد أن اعترفت بالمساعدة في الاعتداء على قاصر- فقط لكونها هي من كشفت العنف المتبع في الروضة، وفرضت القاضية على اكبلي ،52 عاماً، بالعمل 180 ساعة لصالح الجمهور وبدفع مبلغ 3000 شيكل تعويض لطفل كان وقت الحادث في الثالثة من عمره. وكتبت القاضية أنه حينما يكون دور المتهمة في أعمال العنف محدوداً جداً فأنا أُفضِل أن أشجع الحاضنات في مثل هذه الحالة على الإبلاغ من أجل كشف أعمال العنف. التبليغ من قبل أحد أفراد الطاقم هو المصدر الأفضل لكشف ما يدور في الروضة حينما يترك الأهالي أطفالهم فيها.

ونسبت لائحة الاتهام لاكبلي الضلوع في أعمال عنف في الروضة ويستدل من اللائحة أن اكبلي اعترفت أن مربية الروضة افيفا دهان اعتدت بشكل غير قانوني وبعنف واضح على طفل وقامت بجره بقوة من الكرسي الذي كان جالساً عليه ممسكة بيده بقوة، وتتهم اللائحة اكبلي أنها في مرحلة معينة أمسكت الطفل من يده الثانية وقامت بجره مع دهان، واعتبرت النيابة أن ما قامت به اكبلي يتناقض مع قيم الثقة التي منحها اياها أهالي القاصرين. وقالت مندوبة النيابة أن ظاهرة الاعتداء على قاصرين في روضات الأطفال هي ظاهرة خطيرة ويجب تشديد العقوبة.

افيفا دهان في المحكمة. تصوير: فلاش 90

من جهتها عبرت اكبلي عن ندمها لما حدث وتوسلت إلى المحكمة بأن يُسمح لها بالعودة إلى عملها كحاضنة معتبرة أن العمل مع الأطفال كان أهم شيء في حياتها، وقررت القاضية تفور في نهاية المطاف إلغاء إدانة اكبلي معتبرة أن حصتها في الاعتداءات التي وقعت في الروضة كانت محدودة للغاية كما وأنها هي من قامت بكشف كل ما يدور في الروضة، واعتبرت القاضية أنه بفضل ابلاغ المتهمة للشرطة بما يدور في الروضة تم الكشف عن أعمال العنف فيها معتبرة أنه بإمكان اكبلي العودة للعمل مع الأطفال.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility