الخلاف بين الطليقين تحول إلى تشهير على شبكة الفيس بوك

الطليق شارك في مواقع التواصل الاجتماعي الخلاف بينه وبين طليقته حول أوقات مشاهدة الأطفال وأثار غضب قريبته التي علقت على المنشور بالقول: “عاهرة” فبكم ستعوض الطليقة؟
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
فيس بوك

كثيرة هي الخلافات الشخصية التي تصل إلى مواقع التواصل الاجتماعي وفي الملف أمامنا قرر رجل “نشر الغسيل العائلي القذر” على مواقع التواصل الاجتماعي ما قاد إلى تقديم طليقته دعوى تشهير ضد قريبة طليقها التي علقت على منشور الطليق بوصف الطليقة بأنها “عاهرة وكلبة ومدمرة الأطفال” وتمنت لها مرضاً عضال. المحكمة تفرض على القريبة دفع 5200 شيكل تعويضاً لطليقة قريبها.

وأعتبر قاضي محكمة الصلح في الكريوت القاضي يوسي توريس أن قريبة الطليق وفي تعليقها على منشور الفيس بوك شهرت بالطليقة وأمرها بالإضافة إلى التعويض بأن تنشر اعتذاراً في نفس الاسلوب الذي شهرت به بالطليقة، وكان تعليق قريبة الطليق على منشور نشره الأخير يشكو من الخلاف بينه وبين طليقته حول أوقات مشاهدة الأطفال فردت قريبته بعبارات أثارت غضب الطليقة التي اعتبرت التعليق بمثابة التشهير بها لاسيما وأن القريبة وصفتها بالحثالة وأنه يجيب سحب الأطفال منها، إذ اعتبرت الطليقة أن مضمون التعليق جعلها عرضة للسخرية وللاشمئزاز وأن هدف المنشور كان الإساءة إليها وإلى سمعتها.

من جهتها اعتبرت قريبة الطليق أنها لا تعرف الطليقة وانها لم تحاول إيذائها أو المس بها وأنها كتبت ما كتبته “تعبيراً عن ألمها لسلوك المطلقات اللواتي يسعين للمس بأزواجهن السابقين بواسطة أطفالهم”.

وبعد سماع الطرفين توصلت الطليقة والقريبة إلى حل وسط تقوم القريبة بموجبه بنشر اعتذار على نفس الوسيلة التي تم عبرها التشهير بها، ودفع تعويض بقيمة 4 آلاف شيكل وأتعاب محامي بقيمة 1200 شيكل.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility