معركة النقابات على لجنة العمال: الهستدروت الوطنية ضد الهستدروت العامة

نقابة الهستدروت الوطنية “لئوميت” تهدد بمقاضاة الهستدروت العامة “كلاليت” بتهمة التشهير بها ومحاولة سرقة العمال المُنَظَمِين في إطارها خاصة في مجال القطاع الخلوي
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
توضيحية envato

هددت نقابة الهستدروت  الوطنية باتخاذ اجراءات قضائية بحق نقابة الهستدروت العامة بدعوى التشهير بها ومحاولة سرقة العمال المنظمين في إطار الهستدروت الوطنية لئوميت، وتستند الهستدروت الوطنية إلى أقوال رئيس اتحاد موظفي شركات الانترنت والهواتف الخلوية في الهستدروت العامة كلاليت والذي اعتبر أن الهستدروت الوطنية ولجنة عمال شركة الاتصالاتYES  يتعاونون مع إدارة الشركة ضد العمال الذين تمثلهم الهستدروت العامة.

التصعيد بين النقابتين يعتبر شاذاً لاسيما وأنه توجد قواعد عمل ومنافسة واضحة بين النقابات، لكن في الرسالة التي أرسلها ،المحامي باز موزر، اعتبر أن الادعاءات هي ادعاءات فارغة ولا أساس لها من الصحة واتهام موكلتي على أنها تتعامل مع إدارة شركة الاتصالات الخلوية YES ضد العمال ومصلحتهم هو ادعاء خطير وكاذب ويعتبر مخالفة جنائية تقع في مجال القذف والتشهير، وأرسلت نقابة الهستدروت الوطنية إلى وسائل الاعلام رسائل تطالبها فيها بإزالة المنشورات المسيئة.

يشار إلى أن المعركة بين النقابتين تدور على خلفية التغيرات البنيوية في شركات بيلفون وبيزك الدولية وشركة YES التابعة لمجموعة بيزك إذ تدعي الهستدروت الوطنية أن الهستدروت العامة التي تمثل موظفي شركة بيلفون وبيزك الدولية تسعى لسرقة عمال شركة YES الذين تمثلهم الهستدروت الوطنية لكن الهستدروت العامة تقول “أنها تمثل عمال شركة YES الذين لا يعترفون بلجنة العمال الممثلة في الهستدروت الوطنية والذين يتعاون مع إدارة الشركة ضد مصلحة زملائهم العمال في الشركة”.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility