ادعى أن زوجته حَمِلَتَ خلسة وعلى عكس رغبته- فهل فرضت عليه المحكمة النفقة؟

محكمة شؤون الأسرة تفرض على الأب دفع نفقة لابنتيه رغم ادعاءاته: “حتى وإن تصرف الأهل بشكل مجحف فلا يجب أن يؤثر هذا سلباً على واجباتهم”
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

فرضت قاضية محكمة شؤون الأسرة في بيتاح تكفا ،القاضية إفرات فنكرت، على والد دفع نفقة بقيمة 1800شيكل لابنتيه وذلك رغم ادعاء الأب أن الأم حملت بهما خلسة وعلى عكس رغبته وأنه لا علاقة للأب ببناته اليوم، وفرضت القاضية على الأب دفع أتعاب محامي الأم بقيمة 5 آلاف شيكل معتبرة أنه حتى وأن ارتكب الوالِدان تجاوزات فهذا لا يجب أن يؤثر على واجب الأب في إعالة بناته.

إذ ادعت المرأة أن العلاقة بينها وبين الرجل كانت علاقة زوجية خارج إطار الزواج رغم أن الاثنين لم يعيشا بشكل مستمر في بيت واحد وأن إنجاب الطفلتين تم بالتوافق بينهما.

من جهته ادعى الأب أن العلاقة بينه وبين المرأة اقتصرت على لقاءات متباعدة ولم تصل العلاقة إلى حد العلاقة الزوجية وأن كلٌ منهما عاش بمعزل عن الآخر وأن انجاب الطفلتين لم يكن بموافقته، وأشار الأب أنه يهودي وأن السيدة لم تكن يهودية خلال فترة الولادة.

وأصرت المرأة على أن الرجل أعرب عن رغبته بأن يكون لهما أولاد مشتركين لكن بعد ولادة الطفلتين تنصل من مسؤوليته ورفض إقامة أي علاقة بينه وبين بناته، مشيرة إلى أن البنات يعتبرن اليوم يهوديات ما يفرض على الأب دفع النفقة لهن وفق الشريعة اليهودية.

أشار الأب إلى أنه وبسبب وضعه الصحي والنفسي فإنه لا يعمل بشكل ثابت وأنه لا يستطيع اعالة البنات وأنه وقع ضحية مؤامرة من الأم التي جعلته أبا رغماً عنه مستغلتا وضعه النفسي كما وأن الأم هي التي تمنع إقامة علاقة بينه وبين البنات وتعتبره فقط صراف آلي.

وأشار الأب أن دخله الشهري لا يتعدى ال 7500 شيكل وأنه يدفع ايجار بيت بقيمة 5 آلاف شيكل ولديه مصاريف طبية بقيمة 3 آلاف شيكل بينما راتب الزوجة يصل إلى 70 ألف شيكل وأنها تمتلك ثلاث شقق واحدة منهن مؤجرة وأنه على ضوء فارق الدخل بين الاثنين لا يجب الزامه بدفع نفقة وأنه إذا ما قررت المحكمة فرض النفقة عليه فلا يجب أن تتعدى النفقة مبلغ 500 شيكل لكل بنت.

واعتبرت القاضية فنكرت أنه رغم ادعاء الأب يقع عليه واجب دفع النفقة بغض النظر عن ظروف ولادة الطفلتين والاختلاف حول ظروف وملابسات الإنجاب، ورغم فارق الدخل بين الاثنين وهو فارق بنسبة 75% لـ 25 % لصالح الأم إلا أن المحكمة رأت أنه يجب فرض قانون النفقة على الأب .

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility