هل تستطيع طفلة أن تقرر أنها لا تريد الذهاب عند والدتها؟

الأب ادعى أن ابنته ابنة الـ 12 عام ونصف لا ترغب بزيارة والدتها لكن المحكمة تنتقده: “الطفلة ملزمة باحترام أهلها فهل كان سيسمح لها الأب بعدم الذهاب إلى المدرسة إذا ما كانت ترغب بذلك؟”
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
توضيحية

رفضت قاضية المحكمة اللوائية في حيفا ،القاضية اسبرنتسا ألون، الالتماس الذي تقدم به أب على غرامة فرضت عليه من قبل محكمة شؤون الأسرة في الخضيرة إثر رفضه إعادة ابنته القاصر إلى بيت والدتها، المحكمة فرضت على الأب غرامة مالية بقيمة 1500 شيكل في حال أصر على عدم إعادة الطفلة إلى بيت والدتها ومبلغ 350 شيكل عن كل يوم تأخير بعد المهلة التي فرضتها المحكمة على الأب من أجل إعادة ابنته إلى والدتها.

وادعى الأب أن ابنته، ابنة الثانية عشر والنصف ليست معنية بالذهاب إلى والدتها لكن القاضية انتقدته بشدة “لا يعقل أن يقف الأب عاجزاً أمام طفلة تبلغ من العمر 12 عام ونصف فهذا غير صحيح وليس في مصلحة القاصر فإذا ما رفضت الطفلة الذهاب إلى المدرسة هل كان سيسمح لها بذلك؟”

في التماسه أعرب الأب عن رفضه لقرار المحكمة فرض الغرامة عليه معتبراً أن لا علاقة له برفض الابنة العودة إلى بيت والدتها وأدعى أنه لا علاقة له بالقرار وأن يبذل كل ما بوسعه من أجل إعادة الطفلة إلى بيت الوالدة لكي تحافظ على علاقة حسنة مع والدتها، ويقول الأب أن الغرامة المالية تتجاهل رغبة الطفلة وتتجاهل ضائقتها في العلاقة مع والدتها وهو لا يقوم بتحريض الطفلة لكن قرارها ناتج عن ضائقة نفسية تعاني منها الطفلة.

واعتبرت القاضية ألون أنها لم تجد أي خطأ في قرار محكمة الأسرة وأن المحكمة بالإضافة إلى فرضها الغرامة على الأب قررت أن تستمع السلطات إلى ضائقة الطفلة، وأضافت أن “طفلة في الثانية عشر والنصف ملزمة وفق الشريعة اليهودية ووفق القانون المدني باحترام والدها ووالدتها والإنصات إليهما كما أن أهلها ملزمون بتنفيذ قرارات المحكمة”.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility