محامي تعثر بكابل كهرباء- من المسؤول عن الحادث؟

المحكمة تفرض على الشركة المؤجرة للمكتب تعويض المحامي، المحكمة: ” الشركة أهملت في اتخاذ إجراءات السلامة، وكان عليها توقع عدم ملاحظة المارة للكابل الموجود في الممر”
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
توضيحية envato

أمر قاضي محكمة الصلح في تل أبيب ،القاضي أورلي مور إيل، شركة تعمل في مجال تأجير المكاتب والخدمات المكتبية بتعويض محامي ،73 عام، تعثر وسقط بسبب سلك كهرباء ألقي على الأرض، بمبلغ 170 ألف شيكل، تشمل أتعاب المحامي ورسوم المحكمة. وقال القاضي: “كان ينبغي من الشركة أن تتوقع أن أولئك الذين يمرون لن يلاحظوا الكابل لأنه ليس في مكانه وهو موجود على أرض الممر”.

المحامي صاحب الدعوى وهو مستأجر لمكتب وللخدمات المكتبية من الشركة تعثر وسقط وأصيب نتيجة وجود سلك كهرباء ألقي على الأرض في غير مكانه. ونتيجة الحادث عانى المدعي من كسر وإزاحة في الجزء العلوي من عظم العضد في ذراعه الأيمن. وقدر خبير طبي عينه المدعي نسبة العجز بـ 25٪ بسبب إصابة في الكتف و 10٪  بسبب إصابة في الرسغ. وقدر الخبير الطبي الذي عينه المدعى عليه إعاقة المدعي بنسبة 10٪، وفي ضوء التناقضات قامت المحكمة بتعين خبير طبي من طرفها والذي حدد نسبة العجر لدى المدعي بـ 20٪.

في إفادته، قال المدعي انه استأجر غرفة في مكتب المدعى عليه، وهو إيجار يشمل أيضًا خدمات مكتبية. عندما وصل إلى المكتب وفي يديه ملفات، مر بمكتب السكرتيرة وهنا صادف فجأة سلك طاقة ملقى على الأرض في الردهة ، والذي كان متصلاً بمقبس كهرباء على الجانب الآخر من الممر.

أوضح المدعي أن الكابل كان ممددًا بهذا الشكل بسبب عطل في توصيل الكهرباء في غرفة السكرتيرة، وأضاف المدعي أنه تعرض للحادث وتعثر، وبما أنه استأجر المكتب وأنه لم يتم وضع أي كابل على الأرض أو في مكان آخر فإنه لم يكن يتوقع أن يكون هناك كابل على الأرض.

ورد المدعى عليه أن المدعي دخل المكتب على عجلة من أمره ويداه محملة بأغراض تحجب مجال رؤيته بالإضافة إلى ضعف بصره، وأنه يعاني من عدم الاستقرار ومشاكل في الوقوف ويعاني من إعاقة في حركة الرقبة. وأضاف المدعى عليه أنه كان سلكًا خفيفاً على أرضية مظلمة وإذا نظر المدعي إلى المكان الذي يتجه إليه لكان قد رأى إشارة.

ووفقاً للمدعى عليه ، فإنها ليست من مسؤولية الشركة أن المدعي والذي يعرف قدراته وحدوده ويدركها جيداً، أن يختار المشي بسرعة مع حمله لأغراض ثقيلة تحجب مجال رؤيته ويجب على شخص في حالته أن يسير بحذر أكبر. ووفقًا للمدعى عليه ، فإن هذا التصرف من المدعي هو أكثر خطورة عليه وأن إصابته ناتجة عن إهماله.

وأشار القاضي مور إيل إلى أنه لا توجد حاجة للمبالغة في وجود واجب واقعي وملموس للعناية في ظروف مكان العمل من جانب المدعى عليه. المدعى عليه الذي يؤجر المكاتب في أرضيته ويقدم خدمات مكتبية وهو مكان من المفترض أن ينتقل فيه مستأجرو المكاتب والعملاء بحرية وأمان وأن واجب المدعى عليه بصفته مالك المكان الحفاظ على سلامة ممرات المكان دون عراقيل أو أي ضرر.

جاء في الحكم أنه “بسبب عطل ما” ، “بشكل مفاجئ ، قرر شخص ما نيابة عن الشركة تمرير كابل كهرباء على طول الممر بأكمله، وهو كابل يوضع على الأرض ويمكن أن يكون عقبة أمام المارة. هنا لا شك في أن كابل الكهرباء لا ينبغي أن يوضع في ارض الممر بهذا الشكل. واختار المدعى عليه عدم إحضار الشهود رغم أن السكرتيرة كانت حاضرة وقت الحادث وهذا التصرف يعمل ضد مصلحة الشركة في القضية”.

وأضاف القاضي: “كان من المفترض أن يتوقع المدعى عليه  أن لا يلاحظ المارة مثل هذه العقبات التي وتوضع على الارضية وأنه يمكن أن يتعثروا. وبموجب اتفاقية الإيجار بين صاحب الدعوة والشركة المؤجرة للمكاتب تعهدت الشركة بتزويد المدعي بخدمات المكتب والتنظيف والسكرتارية. ومن واجباتها الاساسية توفير مكتب جيد وملائم للاستخدام، بما في ذلك عدم وجود مخاطر في المقر. هذه شركة محاماة ، حيث يعمل الناس ويأتي العملاء ، ويطلب منهم عبور الرواق”.

وأضاف القاضي “أن المدعى عليه كان يعرف ما هي الحالة الصحية للمدعي واختار أن يؤجر المكتب له على الرغم من حالته الصحية، وبالتالي كان عليه أن يوفر له بيئة عمل آمنة. الحل المتمثل في وضع كابل على طول الممر لحل مشكلة وقعت في توصيل الكهرباء إلى مكتب السكرتيرة، ليس حلاً معقولاً. كان يمكن للمدعى عليه وكان يجب عليه أن يتوقع أن أولئك الذين يمرون بجواره لن يلاحظوا وجود كابل غير موجود أساساً على الطريق الروتيني وسيتعثرون”.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility