زادوروف في الطريق إلى إعادة المحاكمة

النائب العام عميت ايسمان يقرر إعادة محاكمة رومان زادوروف المدان بقتل تئير راده، في بيانه أشار إلى أنه قرر تبني موقف النيابة والذي ينص على أنه “يوجد احتمال معقول في إعادة إدانته وأنه يوجد اهتمام شعبي في إدارة العملية “بالمقابل قرر إغلاق الملف ضد اولا كرافتشينكو
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
رومان زادوروف في جلسة استئنافه في المحكمة العليا تصوير: يوناتان زيندل ، فلاش 90

رومان زادوروف الذي أُدين بقتل الطفلة تئير ردان في طريقه إلى إعادة المحاكمة، أبلغت النيابة العامة يوم أمس المحكمة اللوائية في الناصرة أن النائب العام للدولة عميت ايسمان قرر اجراء محاكمة ثانية لزادوروف وأنه ابلغ بذلك محامي زادوروف وكذلك ايلانا راده والدة الراحلة تئير، كما وأعلن النائب العام عن قراره إغلاق الملف ضد اولاد كرافتشينكو  وذلك لعدم وجود أي تهمة بحقها.

وقد إنشاء النائب العام للدولة طاقم من وكلاء النيابة والمحامين المجربين والذين لم يكن لهم علاقة بالملف حتى الآن وذلك إثر قرار القائم بأعمال رئيسة محكمة العدل العليا القاضي خنان ملتسر قبول طلب زادوروف بإجراء محاكمة ثانية في الملف وطالب النائب العام من طاقم المحامين أن يفحص الملف من جديد بما في ذلك مجمل الأدلة وتقديم التوصية له إذا ما كان هناك احتمال معقول لإعادة إدانة زادوروف، كما وطلب النائب العام من الطاقم أن يفحص امكانية اجراء بعض الاستكمالات على التحقيق.

الراحلة تئير راده

وبعد أن قام الطاقم بفحص كل مواد التحقيق بما في ذلك ادعاءات محامي زادوروف المحامي يروم هاليفي الذي أسمعها في لقاء خاص مع النائب العام أوصى الطاقم بإدارة الملف مجدداً وتتماشى هذه التوصية مع توصية القائم بأعمال النائب العام للشؤون الجنائية وكذلك مديرة القسم الجنائي الذين أوصوا بإجراء محاكمة جديدة في ظل الاحتمال بإعادة إدانة زادوروف وبعد فحص الأمور وسلسلة من المباحثات قرر النائب العام قبول التوصية في ظل الاحتمال بإعادة إدانة زادوروف في قتل تئير راده.

وكانت محكمة العدل العليا قد قبلت في شهر أيار مايو هذا العام طلب زادوروف بإجراء محاكمة ثانية له، يشار إلى أن القرار اتخذ أيضاً في ظل موقف الرئيس السابق لجهاز الشاباك والذي دعم موقف محامي زادوروف بأن الأدلة وخاصة الشهادات والافادات المختلفة غير كافية.

النائب العام للدولة أميت ايسمان، تصوير: الناطقة بلسان وزارة العدل

وأشار القاضي أنه يمكن أن تكون الأدلة في الملف غير كافية ما يستوجب اجراء محاكمة جديدة

واستعداداً للمحاكمة الجديدة توجه المحامي هاليفي إلى الجمهور بطلب المساعدة في تمويل الإجراءات القضائية في الملف قائلاً أنه حان الوقت لإظهار الحقيقة وحان الوقت لجلب العدالة لرومان زادوروف ووضع حد لإحدى الملفات المؤلمة في تاريخ القضاء الإسرائيلي.

وأشار المحامي هاليفي أن هناك الكثير من الأخطاء التي وقعت خلال التحقيق وأنه بحاجة لمساعدة الجمهور إذ أن رومان يقف وحده أمام منظومة كاملة ومعركته من أجل العدالة تتطلب المساعدة المالية، ويأمل المحامي هاليفي أنه بواسطة الأموال التي يمكن تجنيدها أن ينجح باستخدام خبراء لتحليل بقع الدم وعينات الحمض النووي الـ دي أن ايه DNA ومقارنة خط اليد وقضايا تقنية أخرى معبراً عن أمله أنه بعد هذا النضال العنيد سيكون بالإمكان تبرئة رومان.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility