مقتل عزات حماد في يافا

بعد قضائه لسنوات عديدة في السجن عزات حماد 55 عام تلقى طلقة في ظهره تسببت بوفاته أثناء استقلاله لدراجة نارية في يافا
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email
مسرح الجريمة الليلة الماضية

قتل الليلة الماضية عزات حمّاد ،55 عاماً، من سكان مدينة يافا -وهو أسير محرر حيث قضى الضحية عدة سنوات في السجن مؤخراً- بالرصاص الليلة الماضية (السبت) في جنوب تل أبيب. تشير التحقيقات إلى أن مجهولون أطلقوا النار عليه من مسافة قريبة، حيث أطلق المجهولون النار على ظهره وفروا من المكان، وتشير الشرطة إلى أن هناك مخاوف الآن من عودة موجة العنف وجرائم القتل التي أعقبت جريمة القتل.

قرابة الساعة 8:30 مساءً ورد تقرير عن إطلاق نار في شارع جريمبويم شرق حي النزهة. وعند وصول طواقم نجمة داوود الحمراء قام المسعفون بإجراء عمليات إنعاش لحماد، لكنهم أعلنوا عن وفاته في مكان الحادث.

وقال مسعفا نجمة داود الحمراء يوسف ساسون وكفير فيرسانو: “كان الجريح ملقى على الطريق فاقدًا للوعي ويعاني من جروح ونزيف في جسده وقمنا بإجراء فحوصات طبية وقدمنا ​​له علاجًا طبيًا شمل وقف النزيف ومحاولة إنعاشه، لكن إصابته كانت قاتلة وفي النهاية كان علينا الإعلان عن وفاته”.

وهرعت العديد من قوات الشرطة إلى مكان الحادث وأغلقت المنطقة بالكامل ، وكشف تحقيق أولي أن الضحية أصيب برصاصة في ظهره أثناء ركوبه دراجة نارية، وأطلق القتلة الذين وصلوا على ما يبدو على دراجة نارية عدة رصاصات. وهربوا من مكان الحادث. وبدأت الشرطة في البحث عن منفذي إطلاق النار لكن دون جدوى حتى الآن.

وتفيد التحقيقات أن هناك صراع مستمر بين عائلة الضحية حماد وعائلة أخرى، حيث قُتل خلال ذلك الصراع أكثر من 15 شخصاً، بينهم أربعة من أشقاء الراحل عزات حماد.

يشار إلى أنه تم اعتقال حماد سابقاً بتهمة الابتزاز ومرة أخرى تم اعتقاله مع مشتبه بهم آخرين بتهمة ابتزاز أخرى.

شارك الخير بواسطة:
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email




تريدون متابعة اخر الاخبار وكل تطورات عالم القضاء؟
انزلوا تطبيق اوفيتر:

تطبيق اوفيتر للاندرويد https://bit.ly/31H6hrk

تطبيق اوةفيتر للأيفون https://apple.co/31GhGHV

لصفختنا على اتلفيسبوك  https://bit.ly/32LKr5E

للانضمام لواحدة من مجموعاتنا على الواتساب  https://kanouni.co.il/ask-lawyer

موقع الاخبار القضائية kanouni.co.il يعمل كل ما بوسعه من اجل الحفاظ على حقوق النشر فيما يتعلق بالصور ومقاطع الفيديو التي تنشر في الموقع. في بعض الحالات يتم نشر الصور ومقاطع الفيديو في فضاء الشبكة ويصعب الوصول الى مصدر المادة المصورة ، لذلك وفق المادة 27أ لقانون حقوق النشر بامكان كل شخص تضرر في قضية ملكية حق النشر سواء بالنسبة لصورة او مقطع فيديو ان يتوجه لإدارة الموقع office@kanouni.co.il

اتصلوا بنا بشأن تقرير:

    قارئ ها التقرير قرأ ايضا:

    Accessibility